استشاري طب وجراحة عيون: هؤلاء يحق لهم الفطر

·

·

قيم هذه المقالة من فضلك

كشف استشاري طب وجراحات العيون والقرنية وتصحيح النظر الدكتور كامران فاتحي في مدينة شيراز العلاجية في ايران أن الصوم يحدث بعض التغييرات الفسيولوجية قد تكون لها تأثيرات ايجابية أو سلبية على صحة العين .

وأوضح أنه في حالة الصوم يعود مستوى السكر إلى الحدود الطبيعية وهذا الأمر جيد لمرضى السكر إذ يتم المحافظة على شبكية العين من تفاقم داء الشبكية ومن المهم ضبط معدل السكر التراكمي خلال السنة وليس في رمضان فقط .

وأشار إلى أن إسراف الناس في الإفطار وأثناء الليل بتناول الحلويات يؤدي إلى ارتفاع السكر بالدم ما يؤثر سلباً على شبكية وعدسة العين عند مرضى السكر ومن الطبيعي حدوث زغللة مؤقتة في النظر لدى مرضى السكري أثناء الإفطار بسبب دخول كميات كبيرة من السكر في الدم واختلال التوازن المائي المؤقت في العدسة.
وبيّن الدكتور كامران أن جفاف العيون أثناء الصيام يحدث نظرا لنقص السوائل في الجسم مع الصيام خصوصا لمن يعمل خارج المنزل فقد يحصل جفاف في الجسم ومنها العين لذلك ينصح باستخدام قطرات ترطيب العين بشكل دوري خصوصا في الأجواء الحارة ومن المعلوم بحسب الفتاوى أن قطرات الترطيب وكل قطرات ومراهم العين الأخرى لا تفطّر.

وأكد استشاري طب العيون عن وجود عمليات كبرى للعيون يحق للصائم الإفطار وعمليات صغرى لا يفطر معها المريض ومن العمليات الكبرى الماء الأبيض أو زراعة القرنية وعمليات الماء الازرق والشبكية فالمريض يفطر لاحتياجه إلى المغذيات وهناك عمليات صغرى للعين لا يفطر معها المريض مثل تصحيح النظر سواء الليزك أو الليزر السطحي وزراعة الحلقات وتثبيت القرنية بالعلاج الضوئي وعمليات الأكياس الدهنية الخفيفة وبعض العمليات الأخرى التي لا تحتاج إلى مغذيات عن طريق الوريد.