تورم الأنف بعد عملية التجميل: حلول ونصائح 2

تورم الأنف بعد عملية التجميل: حلول ونصائح

يعد التورم أمرًا شائعًا بعد معظم العمليات التجميلية، تعرف معنا في هذا المقال على معلومات قد تهمك عن تورم الأنف بعد عملية التجميل.

كما هو الحال في معظم عمليات التجميل، يمكن أن تسبب عملية التجميل للأنف حدوث تورم في الأنسجة. تعرف في هذا المقال على أبرز المعلومات المهمة عن تورم الأنف بعد عملية التجميل:

تورم الأنف بعد عملية التجميل

يختلف مقدار تورم الأنف بعد عمليات التجميل اعتمادًا على الشخص ونوع الإجراءات التي تم اتخاذها، إذ أنه يوجد نوعان أساسيان من التورم بعد عملية تجميل الأنف، وتشمل: تورم فوري بسبب الالتهاب الناتج عن عملية تجميل الأنف، وتورم ناتج عن احتباس السوائل تحت الجلد وفوق غضاريف الأنف.

وكما ذكرنا تؤثر العديد من العوامل على حدوث تورم الأنف بعد عملية التجميل، وتشمل ما يأتي:

1. التقنية المستخدمة لتجميل الأنف

تؤدي بعض التقنيات المستخدمة لتجميل الأنف إلى زيادة تورم الأنف بعد عملية التجميل، مثل تحريك عظام الأنف الذي قد يؤدي إلى زيادة التورم.

2. استجابة الجسم للجراحة

بعض المرضى يظهر عليهم التورم أكثر من غيرهم، حيث أن العمر، وسماكة الجلد، والدورة الدموية، والتغذية تؤثر على حدوث التورم واستجابة الجسم للشفاء منه بعد عملية التجميل.

3. تناول أدوية معينة قبل العملية

يؤدي تناول أدوية معينة قبل العملية، مثل: الإيبوبروفين أو مميعات الدم إلى زيادة التورم والنزيف بعد الانتهاء من عملية التجميل، لذلك ينصح باستشارة الطبيب لمناقشة الآثار الجانبية ومحاولة تجنب الأدوية قبل إجراء العملية بأسبوعين.

مدة استمرار تورم الأنف بعد عملية التجميل

غالبًا ما يكون التورم بعد العملية مباشرة وخلال الأسبوع الأول سيء جدًا وخاصة في اليوم الثالث والرابع، ثم يبدأ التورم أن يقل في غضون أسابيع قليلة وتبدأ الكدمات التي حول الأنف والعين بالتلاشي ويتغير لونها إلى الأصفر أو الأخضر، لكن معظم التورم ينخفض ويهدأ خلال الثلاث أشهر الأولى بعد العملية بنسبة 90%.

ولكن بعض الأشخاص الذين يعانون من احتباس السوائل تحت الجلد قد يستمر التورم الطفيف لديهم من 10 أشهر إلى عام بعد الجراحة.

نصائح للتقليل من تورم الأنف بعد عملية التجميل

يساعد اتباع بعض النصائح في التقليل من تورم الأنف والشعور بالراحة، ومنها:

* إبقاء الرأس مرفوع

يساعد إبقاء الرأس مرفوع والنوم في وضع شبه مائل مع تجنب الاستلقاء على الظهر على منع تجمع السوائل الزائدة حول الأنف.

* تجنب العطس

ينصح بتجنب العطس والسعال أو نفخ الأنف والبكاء، لأنه يسبب تورم في الأنف مما قد يؤدي إلى النزيف. يمكن التحدث إلى الطبيب لوصف أدوية لترطيب الممرات الأنفية حتى يزول التورم.

* تطبيق الكمادات الباردة

تكون الكمادات الباردة أكثر فاعلية عند وضعها في أول 48 ساعة بعد العملية، حيث أنها تعمل على تهدئة وتخدير منطقة الأنف وتبطئ تدفق الدم مما يقلل من التورم والكدمات، لكن مع ذلك لا ينصح باستخدامها لأكثر من 10-15 دقيقة أو وضعها مباشرة على الأنف حتى لا تسبب ضغط زائد على الأنف.

* الحفاظ على رطوبة وتغذية الجسم

يساعد شرب الكثير من الماء والسوائل على طرد السموم من الجسم والتخفيف من تورم الأنف، وينصح بتجنب المشروبات التي تحتوي على الكافيين.

يجب أيضًا الحرص على مراقبة النظام الغذائي والابتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الأملاح، حيث أنها قد تؤدي إلى احتباس السوائل، وينصح بتناول الأطعمة الغنية بالمعادن والفيتامينات المهمة لتجديد أنسجة الجلد، مثل: فيتامين أ، وفيتامين ج.

* تجنب الأنشطة البدنية الشاقة

ينصح بتجنب التمارين والأنشطة البدنية الشاقة، حيث أنها تعمل على زيادة تدفق الدم مما قد يؤدي إلى زيادة تورم الأنف بعد عملية التجميل، لذلك يجب نيل قسط كافٍ من الراحة للتقليل من التورم والكدمات ومساعدة الجسم على الشفاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى